ذوو الإعاقة قد تمنعهم إعاقتهم من الوصول إلى المدارس أو مراكز التعليم ولكن انتشار التكنولوجيا لن تمنعهم من ذلك.

عملت سند على مسح الاحتياجات للمستفيدين بشكل مستمر، وسلطت الضوء عدة مرات على قضايا ذوي الإعاقة ومعاناتهم مع وصولهم للتعليم بناء على مسح الاحتياجات، وقد استجابت منظمة كونسيرن لمطالب سند حيث أتاحت لها ضمن إطارها التعليمي فرصة للعمل على الأشخاص ذوي الإعاقة ومنحهم فرصة التعليم عن بعد عبر توزيع تابليت يتضمن برامج تعليمية متكاملة وهادفة.

وستقوم سند بالإشراف على التعليم ومتابعة الأطفال في منازلهم ومساعدتهم على مواصلة تعليمهم عبر زيارتهم أسبوعيا من قبل متطوعين من طلاب الجامعات والأساتذة المختصة في المنصات التعليمية الالكترونية

آخر الأخبار

YouTube